طرق تعزيز المبيعات في المتاجر الإلكترونية

الرئيسية >
يضع أصحاب المتاجر الإلكترونية والأنشطة التجارية العديد من الخطط التسويقية معتمدة على التسويق بالمحتوى وتصددر نتائج محركات البحث وتوفير طرق الدفع الإلكتروني والإعلانات المدفوعة وغيرها من الأساليب لتحقيق هدف رئيسي ألا وهو تنمية المبيعات ما يحقق المزيد من الأرباح، الأمر الذي يدفع مسؤولو المبيعات إلى وضع خطط معينة أو اتباع طرق محددة لتعزيز مبيعات المتاجر الإلكترونية ويحقق لها النمو في ظل وجود عدد كبير من المتاجر ذات النشاط التجاري المتنوع، لذا سنركز في هذا المقال على طرق تعزيز المبيعات في المتاجر الإلكترونية.
 
 
 
أهم طرق تعزيز المبيعات في المتاجر الإلكترونية:
 
إمكانية تجريب المنتج قبل شرائه يمكن من تعزيز المبيعات في المتجر الإلكتروني:
 
يجد بعض العملاء صعوبة في شراء منتج ما رغم تعرفهم عن مواصفاته ومزياه، لذا يفضل القيام بتجربه ليتعرف أكثر عن فوائده، فيمكنك إعطاء عملائك وقت محدد لتجريب ذلك المنتج ما يشجع عملائك على الشراء بالجملة أو بالتجزئة، ما يساهم في خلق الثقة بينك وبين العملاء ويعزز علاقتك بهم، كما يمكن أن توفر للعملاء الذين يشترون بالجملة إمكانية حجز كمية معينة من المنتج وإيصاليها إليهم في توقيت لاحق، ما يعطي العميل وقت إضافي للدفع قبل أن يستلموا طلبهم. 
 
اعتماد سياسة الخصومات يساعد على تعزيز المبيعات في المتجر الإلكتروني:
 
تعتبر هذه الأداة من أفضل الأدوات في تعزيز مبيعات المتجر الإلكتروني، حيث يميل العملاء إلى شراء المنتجات التي تحوي على خصم أو هدية مجانية عند شراء منتج معين، وبالتالي يمكنك الاستفادة من هذه الميزة عبر تقديم مكافأة لجميع العملاء من خلال حسم معين عند دفعهم بشكل فوري للطلب، ما يشجع العملاء على شراء تلك المنتجات لتوفير بعض التكاليف المالية، أما بالنسبة لك كصاحب متجر إلكتروني فذلك يعزز المبيعات بطريقة سريعة، ويزيد من ولاء العملاء لمتجرك الإلكتروني.
 
 
زيادة حجم الطلب يساعد على تعزيز المبيعات في المتجر الإلكتروني:
 
لزيادة حجم الطلب على المنتجات في متجرك الإلكتروني ينبغي أن تقدم العديد من العروض الترويجية على كمية البيع، ويعتبر هذا الأسلوب مناسب لجذب العملاء لمتجرك، ولتسويق منتجات معينة وبيعها بكميات كبيرة، ما يساعد على تحقيق نسبة عالية من المبيعات، ومن خلال توفيرك شروط الدفع  المرنة سيؤدي إلى زيادة كل من متوسط حجم الطلب وحجم الطلبات التي يريدها العملاء، والتدفق النقدي في متجرك الإلكتروني.
 
توسيع السوق يساعد على تعزيز مبيعات المتجر الإلكتروني: 
 
تعمد الكثير من الشركات التجارية والمتاجر الإلكترونية على الوصول إلى أسواق جديدة من خلال تنويع بالمنتجات التي تقدمها، وتوفير طرق الدفع الإلكتروني وخدمات الشحن وإيصال تلك المنتجات لأي دولة ممكنة، وكثيراً ما يفضل العملاء المتاجر التي توفر طرق دفع متنوعة إضافة إلى خدمات الشحن، ما يساعد على زيادة العملاء المحتلمين، ويحقق في زيادة المبيعات وهذا ينعكس على أرباح المتجر أو الشركة.
 
 
موسم الأعياد يساعد على تعزيز مبيعات المتجر الإلكتروني:
 
يعتبر موسم الأعياد من أهم الفترات التي تزداد فيها حركة شراء المنتجات لدى العملاء، لذا تستعد العديد من المتاجر الإلكترونية على توفير المنتجات التي تلبي حاجات الجمهور في فترة الأعياد، وتعمل على جعل تجربة الشراء أكثر مرونة، لجذب أكبر عدد من العملاء الذي يفضلون الشراء من المتاجر الإلكترونية التي توفر سبل الراحة خلال التسوق في فترة الأعياد، فتتحسن علميات البيع وهذا بدوره يعزز المبيعات التي يحققها المتجر الإلكتروني.
 
توفير طرق الدفع الإلكتروني تساعد على تعزيز مبيعات المتجر الإلكتروني:
 
تعد طرق الدفع الإلكتروني المتوفرة في متجر الإلكتروني من أهم الوسائل التي تساعد على تعزيز المبيعات، فهي - بحسب الممختصين في مجال التسويق الإلكتروني- من الأمور الأساسية التي تشغل بال العميل عند الدخول لأي متجر إلكتروني، فتخيل أن العميل يقوم باختيار المنتجات التي يريدها وعندما يقرر إتمام عملية الدفع لا يجد الوسيلة المناسبة له، فذلك يدفعه إلى التخلي عن عربة التسوق والخروج من المتجر وعدم تكرار زياته مرة أخرى، وبالتالي تكون تجربة شراء فاشلة بالنسبة للعميل وربما تزيد من معدل الارتداد لدى المتجر، عندما تتوفر عدة طرق للدفع يكون الأمر أفضل بكثير وهي إحدى الطرق الرئيسية لتعزيز المبيعات لدى المتاجر الإلكترونية، وتعمل على إمكانية تكرار عملية الشراء لدى العميل.
اقرأ أيضاً أهم بوابات الدفع الإلكتروني في الشرق الأوسط ودول الخليج
 
ميتاديسكربشن:
الأمر الذي يدفع مسؤولو المبيعات إلى وضع خطط معينة أو اتباع طرق محددة لتعزيز مبيعات المتاجر الإلكترونية ويحقق لها النمو في ظل وجود عدد كبير من المتاجر.
store

العالم ينتظر منتجاتك الرائعة. استمتع بتجربة مجانية وإنشاء متجر مذهل ومهني على الإنترنت الآن!